معا لصحة أفضل

الإمساك عند الأطفال .. أعراضه وكيفية علاجه والوقاية منه

هل يعاني طفلك صعوبة التبرز؟، دومًا ما يشعر طفلك بألم وانتفاخ البطن؟، هل يتناول طفلك التغذية السليمة التي تساعد على سهولة التبرز؟، نتناول في هذا المقال أسباب الإمساك عند الأطفال وأعراضه وكيفية علاجه والوقاية منه.

أسباب الإمساك عند الأطفال

يعد الإمساك عند الأطفال من أكثر أمراض الجهاز الهضمي شيوعًا التي تسبب ضيق وعدم ارتياح لدى كثير من الأطفال، وقد تحدث أحياناً نتيجة تغيير العادات الغذائية أو التدريب المبكر للطفل على استخدام المرحاض، وغالبًا ما تكون مشكلة مؤقتة يسهل التغلب عليها بإتباع العادات الغذائية السليمة وتناول الأطعمة الغنية بالألياف.

تتباين أسباب الإمساك لدى الأطفال فقد تكون نتيجة مشاكل نفسية لتغيير البيئة المحيطة للطفل أو نتيجة مشاكل صحية وتشمل ما يلي:

  • التاريخ العائلي للإمساك لدى الطفل.
  • بعض المشاكل الصحية مثل:
  • اصابات النخاع الشوكي والدماغ. 
  • الاضطرابات التي تؤثر على التمثيل الغذائي مثل السكري.
  • الاضطرابات الهرمونية مثل قصور الغدة الدرقية.
  • فقدان الشهية المصاحب لبعض الأمراض.
  • بعض مشاكل الجهاز الهضمي التي قد تسبب انسداد القولون والمستقيم مثل الأورام.
  • فرط الكالسيوم والبوتاسيوم بالدم.
  • التليف الكيسي.
  • مرض هيرشسبرينج Hirschsprung disease.
  • ضعف العضلات.
  • تسمم الرصاص.
  • تغيير العادات الغذائية وعدم تناول ما يكفي من السوائل والألياف التي تساعد على انتظام حركة الأمعاء.
  • الامتناع عن التبرز: قد يسبب التبرز ألم للطفل إذا كان البراز صلباً، كذلك في حالة التهاب الحفاض في مرحلة الطفولة المبكرة، أما في مرحلة دخول المدرسة لأول مرة قد يشعر الطفل بالحرج وعدم الارتياح لدخول الحمام خارج المنزل فيمتنع عن دخول المرحاض مما يسبب له الإمساك.
  • قد يسبب التوتر وتغيير الروتين اليومي صعوبة في التبرز لدى بعض الأطفال.
  • بعض الأدوية مثل : 
  • مضادات الاكتئاب قد تسبب الإمساك لدى بعض الأطفال.
  • مضادات الحموضة التي تحتوي على الكالسيوم والألمنيوم.
  • مضاد التشنجات.
  • مكملات الحديد.
  • مضادات الكولين.
  • أدوية علاج الألم المخدرة.
  • التحسس من لبن الأبقار أو تناول الكثير من منتجات الألبان قد يسبب الإمساك لدى بعض الأطفال.

أعراض الإمساك عند الأطفال

  • التبرز أقل من 3 مرات خلال الأسبوع.
  • صعوبة وألم في حركة الأمعاء أثناء التبرز.
  • ألم المعدة ومغص وانتفاخ.
  • غثيان.
  • وجود اّثار للبراز في ملابس الطفل الداخلية نتيجة بقاء البراز في المستقيم.
  • صلابة، وجفاف، وتكتل البراز مع وجود دم.
  • عدم قدرة الطفل على التبرز وتجنبه لشعوره بالألم أثناء التبرز.
  • ضعف الشهية.
  • قد نجد الطفل يضغط على اردافه أو يلف جسمه على الأرض محاولاً الامتناع عن التبرز بدلاً من دفع البراز للخارج لإحساسه بالألم عند التبرز.
  • التهابات المسالك البولية المتكررة.
  • كثرة التبول أو التبول اللاإرادي.

اقرأ أيضًا: عسر الهضم (indigestion)، عندما يصبح الطعام مزعجًا!

تشخيص الإمساك عند الأطفال

يحتاج الطبيب المعالج معرفة التاريخ المرضي للطفل من حيث العادات الغذائية، وعدد مرات التبرز، وأعراض الإمساك، والأدوية التي يتناولها الطفل لعلاج أي مشاكل صحية أخرى، والروتين اليومي للطفل.

كذلك يفحص الطبيب الطفل إكلينيكيًا للتحقق من وجود جفاف بالجسم، أو وجود انتفاخ أو ألم بالبطن، وقد يحتاج الطبيب فحص المستقيم للتحقق من وجود كتل براز صلبة به.

قد يحتاج الطبيب بعض الفحوصات الإضافية التي تساعد في التشخيص مثل

  • الأشعة السينية للبطن: للتأكد من عدم وجود انسداد معوي.
  •  قياس الضغط الشرجي (اختبار حركة الشرج): حيث يتم وضع قسطرة في المستقيم لقياس تناسق العضلات لتمرير البراز.
  • الأشعة السينية باستخدام صبغة الباريوم: لفحص القولون والمستقيم.
  • الأشعة التليفزيونية على البطن.
  • الأشعة المقطعية على البطن والمستقيم.
  • خزعة المستقيم (biopsy): حيث يتم أخذ عينة من أنسجة بطانة المستقيم لفحص الخلايا العصبية بة.
  • دراسة العلامات (marker study): يتناول الطفل في هذا الفحص كبسولة تحتوي على مادة تظهر في الأشعة السينية على مدار عدة أيام حيث يفحص الطبيب مسار هذه المادة في الجهاز الهضمي.
  • فحص الدم المعملي للتحقق من وجود بعض المشاكل مثل الأنيميا، أو خمول الغدة الدرقية.

اقرأ أيضًا: السمنة لدى الاطفال بين الأسباب والأعراض وطرق الوقاية

مضاعفات الإمساك عند الأطفال

قد يسبب الإمساك المزمن عند الأطفال بعض المضاعفات التي تحتاج إلى زيارة الطبيب لتلقي العلاج المناسب، ومنها:

  • فقدان الوزن.
  • تغيير في السلوك مثل الإحساس الدائم بعدم الراحة. 
  • دم مصاحب للتبرز.
  • حمى.
  • قيء وغثيان.
  • فقدان الشهية وإجهاد.
  • ألم أثناء حركة الأمعاء والتبرز.
  • انتفاخ البطن.
  • خروج جزء من الأمعاء من فتحة الشرج (تدلي المستقيم).
  • حجب البراز.
  • الشقوق الشرجية والبواسير.

اقرأ أيضًا: الربو عند الأطفال .. أعراضه وعلاجه والأطفال الأكثر عرضة به

من الأطفال الأكثر عرضة للإمساك (عوامل الحظر)

بعض الأطفال أكثر عرضة للإمساك من غيرهم نتيجة عوامل عدة منها:

  • عدم تناول ما يكفي من الألياف.
  • عدم شرب ما يكفي حاجة الجسم من السوائل.
  • تناول بعض الأدوية التي تسبب الإمساك ومنها مضادات الاكتئاب.
  • الأطفال مرضى الاضطراب العصبي.
  • مشاكل الشرج والمستقيم.

علاج الإمساك عند الأطفال

يعتمد العلاج على عمر الطفل، ومدة الإمساك فكلما زادت مدة الإمساك لدى الطفل كلما تطلب العلاج وقتاً أكبر لمساعدة الطفل للعودة إلى طبيعته، قد يحتاج الأمر المداومة على العلاج لمدة أشهر عدة حتى يعود الطفل إلى طبيعته، ويشمل العلاج:

  • تغيير العادات الغذائية (تناول الأطعمة الغنية بالألياف وشرب الكثير من السوائل).
  • قد ينصح الطبيب بالملينات مثل (تحاميل الجلسرين) بجانب تغيير العادات الغذائية.
  • الحقنة الشرجية: حيث يتسبب تراكم البراز في حدوث انسداد وتساعد الحقنة الشرجية في تلين البراز.

بعض العلاجات البديلة التي تساعد في التخلص من الامساك: 

  • التدليك: يساعد تدليك بطن الطفل على ارتخاء العضلات وتحسين التبرز.
  • الاستحمام بالماء الدافيء يساعد على استرخاء عضلات البطن وخروج الغازات والتبرز.
  • الإبر الصينية: ويعتمد على إدخال الإبر الصينية إلى أجزاء مختلفة من الجسم لتخفيف الآم البطن والإمساك.
  • قد يساعد وضع قطعة من القماش مبللة ودافئة على فتحة الشرج على تحفيز حركة الأمعاء.
  • تساعد تناول بعض الوصفات الطبيعية في التخلص من الإمساك وتناسب الأطفال الأكبر من عمر سنة مثل مزيج أعشاب الدردار الأحمر والشمر، و العرقسوس، وجذور الزنجبيل حيث يقلل غازات البطن و يحفز حركة الأمعاء، ولكن يحظر تناول العرقسوس للأطفال الذين يعانون من مشاكل ارتفاع ضغط الدم، والغدة الكظرية.

 كيفية الوقاية من الإمساك عند الأطفال

الاهتمام بالتغذية السليمة للطفل وتناول الأطعمة الغنية بالألياف التي تساعد على تحسين حركة الأمعاء مثل:

  • البروكلي.
  • التفاح المقشر.
  • الحبوب الكاملة مثل القمح والشعير.
  • الخوخ.
  • الكمثرى.
  • البرقوق.
  • العنب.
  • التوت.
  • البطيخ.
  • الخيار.
  • الباباي.
  • زيت جوز الهند.
  • حليب جوز الهند.
  • زيت الكتان.
  • الدهون الصحية المتمثلة في الأسماك الدهنية.
  • زبدة الجوز.
  • تجنب بعض الأطعمة مثل الأرز الأبيض، ومنتجات الألبان، والخبز الأبيض، والموز، والجلوتين.
  • الاهتمام بتناول الأطعمة التي تحتوي على البروبيوتيك probiotics مثل الزبادي، والميسو.
  •  الاهتمام بشرب كثير من السوائل لتجنب الجفاف .
  • حث الطفل على ممارسة الرياضة والحرص على الحركة لتحسين وظائف الجسم.
  • تشجيع الطفل على دخول الطفل للمرحاض بعد الوجبات وقبل النوم.

الخلاصة:

الإمساك من المشاكل التي تسبب ازعاج وضيق لكلاً من الطفل وأبويه قد يحتاج وقت ومجهود للتغلب عليه، لذلك فإن الاهتمام بالتغذية السليمة للطفل وممارسة الرياضة قد تقي الطفل هذه المشكلة وتساعده على أن ينعم بصحة جيدة.

اقرأ أيضًا: طب الأعشاب وفوائده في علاج العديد من الأمراض

Leave A Reply

Your email address will not be published.