معا لصحة أفضل

الاكتئاب المزمن | كيفية التعامل مع الشخص المصاب به

كان صديقي يشكو من شعوره بالحزن في أغلب الأوقات دون سبب واضح، ويصف إحساسه المستمر بالعجز وفقدان الشغف، كما بدأ يشكو أيضًا من عدم القدرة على التركيز، وأصبح يتحدث كثيرًا عن عدم رغبته في الحياة، وعن صعوبة العيش في المجتمع، وعندما استشرت الطبيب النفسي أخبرني أنه ربما يعاني من نوع من الاكتئاب يسمى الاكتئاب المزمن.

ماهو الاكتئاب المزمن؟

هو نوع من أنواع الاكتئاب، يسمى أحيانًا الاضطراب الاكتئابي المستمر (PPD)، يشعر فيه المريض بفقدان الشغف تجاه الأنشطة اليومية، في الأغلب تكون الأعراض أقل حدة من الأنواع الأخرى ولكن تستمر لفترة أطول، حيث من الممكن أن تستمر لسنوات وتؤثر على العلاقات الشخصية والاجتماعية.

أعراض الاكتئاب المزمن

تتشابه أعراض المرض مع الأنواع الأخرى من الاكتئاب، ولكن قد تستمر الأعراض لمدة سنتين، وتشمل الأعراض الآتي:

  • مشاعر حزن ويأس مستديمة.
  • الأرق.
  • انخفاض الطاقة والنشاط الجسدي.
  • تغيير في الشهية إما بالزيادة أو النقصان.
  • صعوبة التركيز.
  • التردد.
  • عدم الاكتراث بالأنشطة اليومية.
  • انخفاض الإنتاجية.
  • البعد عن الأنشطة الإجتماعية.
  • فقدان الرغبة في الحياة والميول الانتحارية.

اقرأ أيضًا الاكتئاب الذهاني | مسبباته وطرق العلاج

تظهر الأعراض غالبًا في فترة الطفولة، أو المراهقة (البلوغ)، ويظهر على المريض تقلب المزاج، والعصبية، والتشاؤم خلال فترات طويلة من حياتهم، كما يظهرون أيضًا ضعفًا في الأداء الدراسي، بالإضافة إلى المشاكل السلوكية، وصعوبة التعامل مع الآخرين، وقد تظهر الأعراض وتختفي خلال عدة سنوات مع اختلاف شدتها خلال وقت حدوثها.

الاكتئاب المزمن

أسباب الاكتئاب المزمن

لا يمكن الجزم بوجود سبب معين يؤدي لحدوث المرض، ولكن هناك بعض الأسباب التي من الممكن أن تساعد على حدوث الاكتئاب مثل:

  • اضطراب في كيمياء الدماغ.
  • التاريخ المرضي في العائلة.
  • وجود اضطراب عقلي آخر مثل القلق، أو اضطراب ثنائي القطب.
  • ظروف الحياة القاسية مثل حدوث حالات الوفاة، أو المشكلات المادية الأخرى.
  • الأمراض الجسدية المزمنة مثل مرض السكري، أو أمراض القلب.
  • الحوادث التي تسبب صدمات الدماغ مثل ارتجاج المخ.

اقرأ أيضًا: التهاب الدماغ .. هل هو مرض معدي ومن هم الأكثر عرضة له؟

كيف يتم تشخيص الاكتئاب المزمن؟

حتى يتم التشخيص بشكل جيد، يفحص الطبيب أولًا المريض فحص جسدي، كما يحتاج الطبيب أيضًا بعض الفحوصات المعملية، فإن لم يكن هناك سببًا جسدي لحدوث تلك الأعراض، فقد يبدأ الطبيب في الفحص العقلي للمريض. 

يبدأ الطبيب في سؤال المريض بعض الأسئلة التي تقيس قدرات المريض العقلية والذهنية، لذلك ينبغي التزام الصدق في الحديث مع الطبيب، حيث يقوم الطبيب بتشخيص مرض الاكتئاب المزمن، أو أي اضطراب عقلي آخر طبقًا لإجابات المريض على الأسئلة.

علاج الاكتئاب المزمن

يعتمد علاج الاكتئاب على العلاج الدوائي والنفسي معًا، وبالرغم من قوة العلاج الدوائي، إلا أن تأثير الدواء وحده مع هؤلاء المرضى لن يكون فعالًا عند الاعتماد عليه وحده كمصدر للعلاج.

 العلاج الدوائي

يمكن علاج الاكتئاب المزمن بالعديد من مضادات الاكتئاب مثل:

  • مثبطات امتصاص السيروتونين الانتقائية (SSRIs) مثل فلوكسيتين و سيرترالين.
  • مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقات (TCAs) مثل أميتريبتيلين و أموكسابين.
  • مثبطات امتصاص السيروتونين والنورابينفرين (SNRIs) مثل ديسفينلافاكسين و دولوكسيتين.

يحتاج المريض أحيانًا لتجربة أكثر من نوع وجرعة من مضادات الاكتئاب، حتى يمكن الوصول للعلاج الأمثل، وهذا يتطلب القليل من الصبر حتى يتم الوصول للعلاج الصحيح.

اقرأ أيضًا اعراض الزهايمر عند الشباب وأسبابه وطرق علاجه وكيفية الوقاية منه

 العلاج النفسي

تحدث إلى طبيبك النفسي بصدق، وقم بسرد كل الأفكار التي تجول بخاطرك، العلاج النفسي يساعد على:

  • التنفيس عن مشاعرك وأفكارك بطريقة صحية سليمة.
  • كيفية التعامل مع المشاعر المختلجة داخل النفس.
  • التكيف مع الأزمات وتحديات الحياة.
  • كيفية تحديد الأفكار، والمشاعر، والسلوكيات التي من الممكن أن تؤدي إلى ظهور الأعراض أو تفاقمها.
  • استبدال المعتقدات السلبية بأخرى إيجابية.
  • الشعور بالرضا ومعرفة كيفية التحكم بحياتك.
  • وضع أهداف حقيقية واقعية يمكن تحقيقها.

يمكن ممارسة العلاج النفسي بشكل فردي، أو في مجموعات، حيث تساعد مجموعات الدعم النفسي في مشاركة المشكلات مع الآخرين ممن يعانون من مشكلات مماثلة.

الاكتئاب المزمن

اقرأ أيضًا: علاج الاكتئاب بالاعشاب | وما هي الأعراض الأكثر شيوعاً؟

أسلوب الحياة والاكتئاب المزمن

ينبغي على المريض إضافة بعض التغييرات على أسلوب حياته، حيث أن الاكتئاب المزمن مرض طويل الأمد، وقد تساعد هذه التغييرات على سرعة الشفاء جنبًا إلى جنب مع العلاج الدوائي، وتشمل تلك التغييرات الآتي:

  • ممارسة الرياضة ما لا يقل عن ثلاث مرات أسبوعيًا.
  • تناول حميات غذائية صحية تحتوي على الخضروات والفاكهة.
  • تجنب تناول المشروبات الروحية والمواد المخدرة.
  • العلاج باستخدام الوخز بالإبر.
  • استخدام بعض المكملات الغذائية مثل نبتة سانت جون، وزيت السمك.
  • ممارسة الرياضات الروحية مثل اليوجا، أو التاي تشي، أو التأمل.
  • ممارسة بعض الهوايات كالكتابة، أو الرسم.

هل من الممكن أن تسوء أعراض الاكتئاب المزمن؟

يحدث أحيانًا أن مريض الاكتئاب المزمن قد يعاني من نوبات من الاكتئاب الحاد في نفس الوقت، وهو ما يطلق عليه الاكتئاب المزدوج (Double depression)، لذلك يجب البحث عن التشخيص الطبي المبكر والدقيق، ويمكن أن يوصي طبيبك باتباع علاج أكثر فعالية حتى يساعد المريض على الشعور بنفسه مرة أخرى.

كيف يمكن مساعدة شخص مصاب بالاكتئاب المزمن؟

أهم ما يمكن إدراكه عند التعامل مع الشخص المصاب بالاكتئاب المزمن أو الاضطراب الاكتئابي المستمر أنه يعاني من مرض حقيقي، ولا يحاول أن يكون صعب التعامل معك، وأنهم لا يتفاعلون عادة مع أحداث الحياة الايجابية بالطريقة التي يتعامل بها الأشخاص العاديون. 

يجب عليك تشجيع أصدقائك أو أقربائك ممن يعانون من الاكتئاب على زيارة الطبيب، ومتابعة مجموعات الدعم النفسي، وأيضًا الالتزام بالعلاج الدوائي على النحو الذي وصفه الطبيب.

اقرأ أيضًا اكتئاب ما بعد الولادة | ما هي أسبابه ومتى يحدث؟

في النهاية ينبغي العلم أن الاكتئاب مرض طويل الأجل، وربما بعض المرضى لا يتعافون منه بشكل كامل، ولكن يمكن أن يساعد العلاج المرضى على التحكم في الأعراض بشكل كبير، وفي بعض الأحيان قد يستمر المرض في التأثير السلبي على المرضى والتدخل في الأمور الحياتية الشخصية، أو المهنية.

Leave A Reply

Your email address will not be published.