معا لصحة أفضل

تساقط الشعر | علاجه وأهم الأطعمة التي تساعد على تقويته

يعد تساقط الشعر من أكثر الأمور إزعاجًا للرجال والنساء على حد سواء، وعادة مايتعرض الشعر للكثير من المؤثرات مثل أشعة الشمس والأتربة التي تسبب جفاف، وتلف، وتقصف الشعر، فهيا نتعرف على أسباب تساقط الشعر المتعددة وطرق العلاج.

أسباب تساقط الشعر

يتساقط شعر الإنسان بشكل طبيعي بمعدل 50-100 شعرة يوميًا، ولكن لا نلاحظ ذلك بشكل واضح لأن هناك شعر جديد ينمو في نفس المكان، ويظهر تساقط الشعر بشكل واضح عندما لا يتم تعويض الشعر المتساقط بشعر آخر جديد، وتتلخص أسباب تساقط الشعر في الآتي:

  • تساقط الشعر والمياه

 تسبب المياه المضاف إليها بعض الكيماويات، أو العناصر الأخرى جفاف الشعر، والذي يؤدي إلى ضعف الشعر وتساقطه، فمثلا:

الماء المحتوي على الكلور: يضاف الكلور إلى الماء لتنقيته من الملوثات، كما يضاف أيضاً في أحواض السباحة للحفاظ على نقاء المياه لفترة طويلة، ولكن تعرض الشعر لهذا النوع من المياه يؤدي إلى جفاف الشعر وسقوطه، لذا ينبغي عدم تعرض الشعر لفترات طويلة للماء المحتوي على الكلور.

الماء العسر (Hard water): يحتوي هذا النوع على الكثير من المركبات مثل الماغنسيوم، والسيليكا، والكالسيوم، وتعرض الشعر لها يؤدي إلى جفافه، وتقصفه، وتساقطه، كما يسبب أيضًا ظهور قشرة الشعر ويدمر بصيلات الشعر.

مياه الأمطار: يكون المطر في حالته العادية نظيفًا وطبيعيًا، ولكن عند التعرض للملوثات الموجودة بالهواء، يصبح الماء غير نظيف، حيث تختلط مياه المطر بتلك الملوثات وتصبح حامضية وغير صحية، وعند التعرض لمياه الأمطار المحملة بتلك المواد يتعرض الشعر لهذه الملوثات، مما يسبب جفافه وضعفه.

الماء المالح: يقبل الكثير في الصيف على الذهاب إلى شواطئ البحر والاستمتاع بمياه البحار المالحة، ولكن كثرة التعرض للمياه المالحة قد يترك الشعر جافًا، وضعيفًا، ويسهل تكسره، لذلك يجب الحرص عند التعرض للمياه المالحة غسل الشعر بمياه عذبة مع استخدام منعم الشعر.

المياه الجوفية: تحتوي على الكثير من المعادن مثل الحديد والماغنسيوم، وتعرض الشعر لها يُفقده بريقه ولمعانه، ويتركه ضعيفًا، ويوجد هذا النوع من المياه في المناطق الريفية حيث يصعب العثور على مياه نقية.

الاضطرابات الهرمونية عند النساء:

يسبب إختلاف نسب الهرمونات الأنثوية ما بين فترة وأخرى العديد من الاضطرابات المزاجية، كما تؤثر أيضًا على صحة الشعر  مثل الفترات أثناء الحمل، وما بعد الولادة، والتوقف عن تناول علاجات منع الحمل، وخلال مرحلة سن اليأس.

تساقط الشعر

  • الحالات المرضية مثل الإصابة ببعض الأمراض ومنها: 

  1. أمراض الغدة الدرقية.
  2. الأنيميا.
  3. أمراض المناعة الذاتية مثل الثعلبة.
  4. القوباء الحلقية أو ما يعرف بداء السعفة (Ringworm).
  5. الأمراض التي تسبب ندب جلدية مثل داء الذئبة الحمراء (Systemic lupus erythematosus)، والحزاز المسطح (Lichen planus).

اقرأ أيضا: ما هي اعراض خمول الغدة الدرقية عند النساء؟

  • العلاجات الدوائية:

 تسبب بعض العلاجات الدوائية تساقط الشعر مثل:

  1. علاجات الأورام أو ما يعرف بالعلاج الكيميائي، والعلاج الإشعاعي.
  2. الأدوية المستخدمة لعلاج ارتفاع ضغط الدم.
  3. أدوية التهاب المفاصل.
  4. أدوية الاكتئاب.
  5. الأدوية المستخدمة لعلاج أمراض القلب.
  • الحالة النفسية:

تسبب بعد الصدمات الجسدية أو العاطفية تساقط الشعر مثل:

  • حالات الوفاة.
  • فقدان الوزن الشديد.
  • الحمى الشديدة.
  • المصابين بهوس نتف الشعر أو اضطراب شد خصل الشعر (trichotillomania).
  • الصلع الوراثي

 يعد من أكثر الأسباب شيوعًا، ويحدث في الرجال والنساء مع التقدم في السن.

  • الحمية الغذائية

تناول الأطعمة التي لا تحتوي على كميات كافية من البروتين والحديد، قد يسبب ضعف الشعر وتساقطه.

اقرأ أيضا: رجيم الصيام المتقطع .. لم يعد حلم الرشاقة صعبًا بعد الآن! 

  • طرق تصفيف الشعر

 ينبغي تجنب شد الشعر للخلف أثناء تصفيفه، حيث يقوم بإضعاف بصيلات الشعر الأمامية ويسبب تساقط الشعر.

علامات تساقط الشعر

  • ملاحظة تساقط كميات من الشعر بشكل يومي في فرشاة الشعر، أو على الوسادة، أو أثناء الاستحمام.
  • كذلك رؤية أماكن خالية من الشعر، أو ذات شعر قليل تغطي فروة الرأس.
  • أو رؤية فروة الرأس بشكل واضح.
  • أو انخفاض كثافة الشعر بشكل ملحوظ

علاج تساقط الشعر

تعتمد طرق العلاج على التشخيص الدقيق لأسباب تساقط الشعر من خلال الكشف الطبي المتخصص، ويمكن تلخيص طرق العلاج في الآتي:

  • تصفيف الشعر: التوقف عن شد الشعر بقوة للخلف.
  • الغذاء: تناول الأطعمة الغنية بالبروتين، والحديد، ومصادر الأوميجا 3.
  • العلاج الدوائي: يمكن استخدام العقاقير لعلاج تساقط الشعر مع الحذر من ظهور بعض الآثار الجانبية مثل المياه الزرقاء (Glucoma)، أو احتباس السوائل في الأطراف السفلى، أو ارتفاع ضغط الدم، أو المياه البيضاء (Cataract)، أو مرض السكري، وتشمل العلاجات الدوائية الآتي:

مينوكسيديل (Minoxidil): طبقًا للأكاديمية الأمريكية للأمراض الجلدية يمكن استخدام المينوكسيديل مع بعض العلاجات الأخرى لتساقط الشعر، ولكن يجب أخذ الحذر حيث أن المينوكسيديل له بعض الآثار الجانبية مثل تهيج فروة الرأس، وتنشيط نمو الشعر في أماكن أخرى مثل الوجه والجبهة.

فيناستيرايد (finasteride): يستخدم لعلاج تساقط الشعر عند الرجال، ويتم تناوله بشكل يومي عن طريق الفم، وتشمل الآثار الجانبية لهذا الدواء اضطراب الدافع الجنسي وضعف الرغبة الجنسية، وربما يكون سببًا في حدوث سرطان البروستاتا.

اقرأ أيضًا: ضعف الانتصاب لدى الرجال Impotence 

الستيرويدات: تستخدم كعلاج للأشخاص الذين يعانون من تساقط الشعر الناتج من الأمراض المناعية مثل الثعلبة، ولكن يجب الحذر عند التعامل مع تلك الأدوية حيث أن تناول الستيرويدات لفترات طويلة يسبب تثبيط الجهاز المناعي للجسم مما يسبب حدوث عدوى، أو هشاشة العظام، أو التهاب الحنجرة وبحة الصوت.

  • تقنية الحقن بالبلازما: تعتمد هذه التقنية على سحب دم المريض وفصل البلازما الغنية بالخلايا الجذعية، وإعادة حقنها مرة أخرى في فروة الرأس، ويعتقد أن هذا الإجراء يزيد من الإمداد الدموي لبصيلات الشعر ويعمل على تقوية جذع الشعرة، ويمكن استخدام هذا الإجراء مع بعض العلاجات الأخرى لتساقط الشعر.

اقرأ أيضا: طب الأعشاب وفوائده في علاج العديد من الأمراض 

أهم الأطعمة التي تقي من تساقط الشعر

  • البيض

 يعد البيض مصدرًا هامًا للبروتين وفيتامين ب7 (البيوتين)، اللذان تحتاجهما بصيلة الشعر للنمو، كما يعتبر أيضًا مصدرا لعنصري الزنك والسيلينيوم، مما يجعله غذاء هام لنمو صحي للشعر.

  • التوت

 يحتوي على العديد من الفيتامينات الهامة لنمو الشعر مثل فيتامين سي الذي يعد من مضادات الأكسدة الهامة، والتي تحافظ على بصيلات الشعر من التأثر بالمركبات الضارة.

  • السبانخ

 تحتوي على حمض الفوليك، والحديد، وفيتامين أ ،و سي، وهي مصادر هامة لنمو الشعر.

  • الأسماك الدهنية

 مثل السلمون، والماكريل، والرنجة، حيث تعد مصدرًا هامًا للأحماض الدهنية مثل الأوميجا 3 ، وهو عنصر أساسي لنمو الشعر.

  • البطاطا الحلوة

 تعد عنصر غني بالبيتا كاروتين، حيث يقوم الجسم بتحويل البيتاكاروتين إلى فيتامين أ، وهو من الفيتامينات الهامة لـ صحة الشعر.

  • الأفوكادو

يعد مصدرًا ممتازًا لفيتامين E، الذي يساعد على نمو الشعر.

تساقط الشعر

  • المكسرات

 تحتوي على العديد من العناصر الهامة لنمو صحي للشعر مثل فيتامين E، فيتامين ب، والحديد، والزنك، والأحماض الدهنية الأساسية.

  • البذور

 مثل بذور الكتان والشيا، وهي مصدرًا مهمًا للأحماض الدهنية مثل الأوميجا 3 أيضًا مثل الأسماك الدهنية، ولكنه ليس بديلًا عن الأوميجا 3 المتواجد في الأسماك الدهنية

اقرأ أيضا: القهوة .. فوائدها وأضرارها للجسم والبشرة

  • الفلفل الحلو

يحتوي على فيتامين سي وأ، اللذان يساعدان على نمو صحي للشعر وتقوية بصيلاته.

  • المحار (Oyster)

هو مصدرًا هامًا لعنصر الزنك، والذي يلعب دورا مميزًا في إصلاح التلف بالشعر و المساعدة على نمو الشعر.

  • الجمبري

يعد وجبة غذائية مهمة مليئة بالعديد من العناصر المفيدة للشعر مثل الحديد، وفيتامين ب، فيتامين د، والزنك، والبروتين.

  • البقوليات

 يحتوي على عناصر هامة كالمحار مثل البروتين والزنك.

  • حبوب الصويا

 تحتوي على سبيرمدين (Spermidine)، وهو عبارة عن عديد الأمين والذي يشارك في الكثير من عمليات الأيض الخلوية بالجسم، وهو عنصرًا هامًا يعمل على تطويل الشعر وزيادة قدرته على النمو.

  • اللحوم

تعد مصدرًا أساسيًا للبروتين اللازم لنمو الشعر والذي يعمل على إصلاح وتقوية بصيلات الشعر، كما تحتوي اللحوم الحمراء على عنصر الحديد والذي يساعد كرات الدم الحمراء على حمل الأوكسجين المهم لغذاء الخلايا الحية، ومنها خلايا بصيلات الشعر.

اقرأ أيضا: فوائد الحديد للشعر لماذا يتساقط شعري؟

  • البنجر

 يحتوي عصير البنجر على الكربوهيدرات، وفيتامين ب وسي، والحديد، والبروتين، والعديد من العناصر الغذائية المهمة لنمو الشعر، كما يمكن استخدام مطحون أوراق البنجر مع الحنة ووضعها على فروة الرأس من 15-20 دقيقة للحصول على شعر ناعم ولامع.

  • عصير البصل

 يحتوي على نسب عالية من الكبريت، والذي يزيد من الإمداد الدموي لفروة الرأس وبصيلات الشعر لنمو صحي، كما يعمل على معالجة التهابات فروة الرأس.

  • جوز الهند 

يحتوي لبن جوز الهند على البوتاسيوم، والحديد، والدهون، والبروتين، مما يعمل على تقوية بصيلات الشعر ومقاومة التساقط، ويمكن مزج لبن جوز الهند مع القليل من الماء وتركه على فروة الرأس طوال الليل ثم غسله بغسول الشعر المعتاد.

  • الكركديه

يستخدم كمصدر طبيعي لمقاومة تساقط الشعر،فهو يمنع التساقط، ويقوي بصيلات الشعر، ويقاوم تكون قشرة الشعر، وعلامات التقدم في السن ( تكون الشعر الأبيض)،ويمكن مزج زهرتين من أزهار الكركديه مع زيت جوز الهند أو السمسم في الخلاط ، ثم توضع العجينة على فروة الرأس وتترك لمدة 2-3 ساعات ثم يتم غسله بالماء البارد.

اقرأ أيضا: ما هي فوائد اليانسون لعلاج العديد من الأعراض 

  • الحنة

 استخدمت من قبل سكان قارة آسيا منذ قرون، وتعمل الحنة على تقوية الشعر ومنع تساقطه، كما تعد صبغة طبيعية للشعر.

  • صبار الألوفيرا (Aloe vera)

 يساعد على نمو الشعر، ويقلل التهابات فروة الرأس، ويمنع التساقط، كما يعمل على علاج قشرة الشعر.

اقرأ أيضا: فوائد الزنجبيل للجسم والشعر والبشرة وعلاج العديد من الأمراض 

الخلاصة

 الاهتمام بالغذاء الصحي، و الابتعاد عن الضغوط العصبية والنفسية، والمحافظة على العناية بالشعر الجاف وتنظيفه، من أهم العوامل المساعدة على نمو الشعر ومنع تساقطه.

Leave A Reply

Your email address will not be published.