معا لصحة أفضل

ضبط النفس | ما هو وكيف تسيطر على مشاعرك؟

اليوم صباح أول أيام الأسبوع يهم كل فرد بالذهاب إلى عمله، تختنق الشوارع بالسيارات والمشاة في مشهد عشوائي ينم عن توتر خفي، استوقفني موقف شجار بين قائدي سيارتين بالطريق وكيف تطور الأمر بسبب موقف بسيط قد يتكرر كثيراً في الزحام أثناء القيادة إلى شجار بين سائقي السيارتين. كثير منا يشعر بضغوط الحياة التي تؤثر على صحتنا النفسية، ولكن هل يستدعي الأمر أن نبدأ يومنا بالشجار؟ تُرى هل نستطيع التحكم بمشاعرنا والسيطرة عليها؟ وكيف السبيل إلى ضبط النفس؟ 

عزيزي القارىء؛ إذا كنت لا تستطيع السيطرة على مشاعرك فإليك هذا المقال عن ضبط النفس.

ما ضبط النفس؟

 هو قدرة الشخص على التحكم في انفعالاته، ومشاعره، وعاداته، ذلك لإنجاز أموره وتحقيق أهدافه. قد يتخيل البعض أن الأمر سهل ولكنه يحتاج إلى مهارة شديدة. 

يتمتع الشخص القادر على التحكم في مشاعره والسيطرة عليها بالنجاح في الحياة العملية، والقدرة على اتخاذ القرارات الجيدة التي تساعده في تحسين نمط حياته وإنجاز مهامه.

اقرأ أيضا: علاج الاكتئاب بالاعشاب | وما هي الأعراض الأكثر شيوعاً؟

ما هي فوائد ضبط النفس؟

إذا كانت لديك القدرة على ضبط انفعالاتك، فاعلم أنك تستطيع إنجاز كثير من الأمور التي يعجز عنها الآخرون في مختلف أوجه الحياة.

تأثير ضبط النفس على الناحية الشخصية

  • مقاومة اتخاذ القرارات السريعة وغير المدروسة التي قد تؤثر على نمط حياته (مثل الرغبة في تناول الوجبات السريعة).
  •  القدرة على اتخاذ قرارات هامة تؤثر في حياته العملية والشخصية مثل الإقلاع عن التدخين.
  • يشعر الشخص بعلو قيمة الذات، ذلك لقدرته على تحقيق أهدافه بصورة صحيحة، وتمتعه بنفسية سليمة.
  • يستطيع الشخص تخطي المشاعر السلبية والسيطرة عليها مثل المشاعر الناتجة عن الصدمات العاطفية أو فشل العلاقات.
  • الأشخاص الذين يتمتعون بالضبط النفسي أقل عرضة من غيرهم للتوتر والقلق.

 اقرأ أيضا: الاكتئاب .. أعراضه و الأشخاص الأكثر عرضة للإصابة به

تأثير ضبط النفس على الناحية العملية والاجتماعية

  • تكوين كثير من العلاقات الاجتماعية الصحية بين الأشخاص.
  • القدرة على البقاء هادئًا في جو مليء بالمشاحنات والتوتر مما يساعد الشخص على التحكم في كثير من المواقف الصعبة بالعمل.
  • التسامح في العلاقات الإنسانية، كما أنه يصبح أقل عنفًا من الأشخاص الذين لا يستطيعون السيطرة على مشاعرهم. 
  • يستطيع الشخص الذي يتمتع بضبط النفس تحقيق ثروة لقدرته على اتخاذ القرارات الصحيحة والتفكير الهادئ السليم.
  •  المجتمعات التي يتمتع أفرادها بالقدرة على السيطرة على انفعالاتهم تزدهر إقتصاديًا، إذ إن الأفراد يتخطون دوافعهم الأنانية من أجل المصلحة العامة، لذلك تلجأ الدول المتقدمة إلى وضع معايير واضحة للسلوكيات في بيئة العمل للحرص على التزام الجميع بالضبط النفسي.

تأثير عدم القدرة على ضبط النفس على الشخص والمجتمع

يظهر عدم السيطرة على النفس في ردود أفعال وسلوك الأفراد، فنجد أنهم:

  • لا يستطيعون تحديد أهدافهم أو الوصول إليها.
  • يعانون قلة الدافع الذاتي، وقلة الإرادة، والسلبية الشديدة.
  • يميلون إلى إلقاء اللوم على الآخرين عند الفشل.
  • لديهم قلة الثقة بالنفس.
  • يعانون صعوبة تكوين صداقات.

ضبط النفس

ما أنواع ضبط النفس؟ وما عناصره؟

 عدة أنواع وتشمل:

  • ضبط النفس عن الاندفاع: هي قدرة الشخص على مقاومة القرارات السريعة غير المدروسة.
  • ضبط النفس عن العواطف والانفعالات: هي قدرة الشخص على السيطرة على انفعالاته ومشاعره السلبية التي قد تؤثر على قراراته.
  • الضبط النفس عن الرغبات: هي قدرة الشخص على السيطرة على رغباته الجسدية والعاطفية التي قد تؤثر على حكمه على الأمور.

عناصر ضبط النفس

هناك عدة عناصر لضبط النفس يجب أن تجتمع ليستطيع الشخص السيطرة على انفعالاته ومشاعره وتشمل:

  • مراقبة الشخص لأفعاله ومشاعره.
  • الالتزام بالمعايير التي تفرضها ثقافة الشخص والمجتمع.
  • القوة والقدرة على السيطرة على رغبات الشخص، وتتأثر قوة الشخص بالإرهاق الذهني، والضغط العصبي. 

اقرأ أيضا: التهاب الدماغ .. هل هو مرض معدي ومن هم الأكثر عرضة له؟

كيف تحسن القدرة على ضبط النفس؟

تتفاوت مقدرة الشخص على ضبط نفسه تبعاً للموقف المعرض له.

قد نجد بعض الأشخاص ليس لديهم القدرة على السيطرة على مشاعرهم بينما آخرون يبالغون في ضبط ردود أفعالهم.

 وإليك بعض النصائح التي تعزز قدرتك على السيطرة على انفعالاتك وردود أفعالك:

    • حاول الاسترخاء والتفكير ببطء للتعامل مع المواقف بهدوء، ذلك يساعدك على اتخاذ القرارات السليمة.
    • تعلم كيف تخطط جيداً لأهدافك، إذ إن التفكير والتخطيط الجيد يعزز القدرة على ضبط الانفعالات والسيطرة على الاندفاع خلف قرارات غير مدروسة.
    • يجب دراسة أي موقف من جميع الأوجه قبل اتخاذ أي قرار، ذلك يساعد على اختيار أفضل البدائل المتاحة.
  • اعرف نفسك جيداً، حتى تتمكن من إدارة عواطفك والوصول إلى أهدافك.

ضبط النفس

  • حاول ممارسة بعض التمارين الرياضية، أشارت الدراسات أن قشرة الفص الجبهي هي الجزء المسؤول في المخ عن ضبط النفس، وتساعد التمارين الرياضية في تحسين تدفق الدم إلى هذا الجزء مما يحسن من قدرة الشخص على ضبط انفعالاته ومشاعره.
  • حاول أن تحظى بالنوم الكافي، فقد أثبتت الدراسات أن قلة النوم تستنزف الجلوكوز في قشرة الفص الجبهي بالمخ، وبالتالي تستنفد الوقود اللازم للسيطرة على انفعالات الشخص.
  • تجنب اتخاذ الكثير من القرارات في وقت قصير، قد يصاب الشخص بالإجهاد نتيجة اتخاذه قرارات عديدة في وقت قصير مما يؤثر على كفاءة قراراته.
  • حافظ على مستوى جيد من السكر بالدم، إذ إن قلة مستوى السكر بالدم قد يؤثر على كفاءة التفكير فالسكر غذاء العقل.

اقرأ أيضا: مرض السكري .. أسبابه وأعراضه ومضاعفاته وكيفية تجنبه

وأخيراً عزيزي القاريء؛ إن ضبط النفس من أهم عوامل صناعة القرار وتستطيع أن تتمتع بشخصية اجتماعية متزنة ونجاح بالحياة العملية عند التزامك الضبط النفسي.

المصادر

https://frontlinemanagementexperts.wordpress.com/2015/06/30/types-of-self-control

https://www.apa.org/ed/precollege/ptn/2014/12/self-control

https://www.americanexpress.com/en-us/business/trends-and-insights/articles/8-easy-ways-to-increase-your-self-control

Leave A Reply

Your email address will not be published.