معا لصحة أفضل

علاج الاكتئاب بالاعشاب | وما هي الأعراض الأكثر شيوعاً؟

يعد الاكتئاب من أكثر الأمراض النفسية شيوعاً إذ أنه يصيب ملايين الأشخاص حول العالم، على الرغم من انتشاره إلا أن كثير من المصابين به لا يلجأ إلى تلقي العلاج المناسب ذلك لعدة أسباب منها الخوف من الآثار الجانبية للعلاجات الدوائية، أو لارتفاع سعر أدوية مضادات الاكتئاب، لذلك يلجأ بعض المرضى إلى علاج الاكتئاب بالاعشاب.

وفي هذا المقال سوف نتعرف على هل من الممكن علاج الاكتئاب بالاعشاب؟ وما هي الأعشاب التي قد تفيد في تحسين اضطرابات المزاج؟

ما هو الاكتئاب؟

الاكتئاب هو أحد الاضطرابات النفسية التي تؤثر سلباً على تفكير ومشاعر وتصرفات الشخص المصاب، كما أنه يعيق قدرة الإنسان على الشعور بالسعادة أو الاستمتاع بالحياة، قد يؤثر أيضا على الحياة اليومية العملية للشخص المصاب.

أنواع الاكتئاب

ما هي الأعراض الأكثر شيوعاً للاكتئاب؟

إذا كنت تعاني من تغيرات بالمزاج ولا تستطيع السيطرة على التقلبات المزاجية فيجب عليك استشارة الطبيب النفسي أولاً قبل اللجوء إلى تناول أي أدوية أو مكملات مضادة للاكتئاب؛ ذلك لأن بعض المكملات أو الأعشاب قد يؤدي تناولها إلى تدخلات دوائية تسبب مضاعفات صحية خطيرة.

تشمل الأعراض ما يلي:

  • الإحساس بالحزن وعدم السعادة.
  • الإحباط والتهيج.
  • فقدان الاهتمام بالأشياء التي كانت تسبب متعة للمريض.
  • كثرة النوم أو الأرق.
  • تغيرات في الشهية.
  • صعوبة التركيز واتخاذ القرارات.
  • الاحساس الدائم بالإجهاد وفقدان الطاقة.
  • قلة الرغبة الجنسية.
  • الشعور بالذنب غير المبرر.
  • أعراض جسدية مثل الصداع وآلام الظهر، ومشاكل وأمراض الجهاز الهضمي.
  • التفكير في الموت أو الانتحار. 

عندما تعيق هذه الأعراض الحياة اليومية للشخص يجب استشارة الطبيب النفسي، إذ قد تسوء الأعراض مع الوقت وتسبب مضاعفات شديدة.

أسباب الاكتئاب

هناك عدة أسباب قد تكون بيولوجية، أو ظرفية مثل:

  • التاريخ العائلي للمرض: وجود حالات إصابة بالأمراض النفسية التي تؤثر في المزاج قد يكون سببًا في الإصابة بالمرض بين أفراد العائلة.
  • الصدمات النفسية بالطفولة: قد تؤثر صدمات الطفولة على نفسية الفرد طوال حياته، وقد تجعل رد فعله مختلف حيال المواقف العنيفة أو المخيفة.
  • تكوين المخ: الأشخاص الذين لديهم نشاط أقل للفص الجبهي للدماغ هم أكثر عرضة للإصابة من غيرهم.
  • الحالة الصحية: إذ أن بعض الحالات المرضية قد يكونوا أكثر عرضة من غيرهم مثل: ذوي الأمراض المزمنة، ومرضى الألم المزمن، ومرضى الأرق.
  • الاكتئاب نتيجة فقد شخص عزيز.
  • الإدمان: سواء إدمان الكحوليات أو الأدوية المخدرة.
  • التغيرات الهرمونية عند النساء قد يصاحبها اكتئاب مثل: اكتئاب ما بعد الولادة، وسن اليأس.

هناك بعض العوامل التي قد تزيد من خطر الإصابة بالاكتئاب مثل:

  • قلة الثقة بالنفس.
  • الإصابة السابقة بمرض عقلي.
  • قد تسببه آثار جانبية لعلاجات أخرى.
  • الأحداث العنيفة مثل المشاكل المادية، أو الطلاق.

علاج الاكتئاب

يحتاج إلى علاجات دوائية، وجلسات نفسية علاجية، وتغيير نمط الحياة والأكل، كما يحتاج المريض تناول بعض المكملات الغذائية. وقد يفيد علاج الاكتئاب بالاعشاب في الحالات البسيطة والمتوسطة.

بعض المكملات التي تفيد في علاج الاكتئاب

أثبتت بعض الأبحاث أن بعض الفيتامينات والمعادن، وكذلك الأعشاب لها فاعلية في العلاج وتحسين الأعراض عند تناولها مع الأدوية العلاجية، وتشمل:

مصدر الدهون الصحية أوميجا 3

  • يعد من أهم الدهون الصحية الأساسية التي يجب أن تتضمنها الوجبات، وتتوفر في أنواع كثيرة من الأسماك والمكسرات.
  • أشارت بعض الدراسات أن تناول الأوميجا 3 للسيدات الحوامل وبعد الولادة قد أظهرت تحسن في أعراض المرض. 
  • كما أن مركبات أوميجا 3 التي تحتوي على نسبة عالية من حمض eicosapentaenoic acid ( حوالي 60% أو أكثر) في جرعة 1جم يوميًا هى الأكثر فاعلية لعلاج الاكتئاب من غيرها.
  • ولكن أشارت بعض الدراسات إلى عدم فاعلية أوميجا 3 في علاج حالات الاكتئاب عند الأطفال والمراهقين.

علاج الاكتئاب بالاعشاب

ان أسيتيل سيستين (N-acetylcysteine)

  • يعد ان سيستين والجلوتاثيون من مصادر الأحماض الأمينية، كما أن الجلوتاثيون مصدر هام لمضادات الأكسدة التي تعزز من صحة الجسم، وتحد من الالتهابات، وتحمي الجسم من تلف الأنسجة الناتج عن الأكسدة.
  • أشارت الدراسات أن مرضى الاكتئاب لديهم مستويات أعلى من السيتوكينات الالتهابية مثل البروتين التفاعلي سي ( C-reactive protein) ، والإنترلوكين 6 ( interleukin-6)، وعامل نخر الورم ألفا (tumor necrosis factor-alpha).
  • تناول ان أسيتيل سيستين يساعد في تقليل الالتهاب وأعراض الاكتئاب.
  • يساعد ان أسيتيل سيستين في تنظيم خلل الناقل العصبي لمرضى الاكتئاب.
  • قد أثبتت التجارب أن ان أسيتيل سيستين يقلل بشكل كبير من أعراض الاكتئاب كما أنه آمن وجيد التحّمل.

فيتامين د

  • أثبتت الدراسات أن معظم الأشخاص الذين يعانون الاكتئاب لديهم نقص فيتامين د، كما أن الأشخاص الذين لديهم معدلات منخفضة من مستوى فيتامين د تظهر عليهم أعراض واضحة للمرض.
  • كما لفيتامين د عدة منافع للجسم مثل تقليل الالتهاب، وتحسين المزاج، والحماية من الخلل الوظيفي العصبي.
  • وقد أشارت نتائج الأبحاث أن المرضى المصابين باضطراب الاكتئاب الحاد الذين واظبوا على تناول جرعات فيتامين د قد لاحظوا تحسن ملحوظ، كما أن بعض المرضى المصابون بنقص فيتامين د الذين تلقوا جرعة واحدة من فيتامين د 300000 وحدة دولية، مع المواظبة على الجرعات العادية، قد تحسنت لديهم الأعراض وحدة المرض.

مجموعة فيتامين ب

  • فيتامين ب له دور هام في تحسين الوظائف العصبية والمزاج إذ أن حمض الفوليك، وفيتامين ب12، وب6 ضروريين لإنتاج وتنظيم الناقلات العصبية مثل السيروتونين، والدوبامين، وحمض جاما أمينوبيوتيريك.
  • أشارت الدراسات أن نقص فيتامين ب12 يزيد من خطر الإصابة بالاكتئاب، كما أن تناول فيتامين ب12 مع مضادات الاكتئاب يساعد على تقليل الأعراض.
  • يساعد تناول حمض الفوليك في الحد من الأعراض ذلك في حالات الاكتئاب المقاوم للعلاج لدى الأطفال والراشدين.

حمض الفوليك

  • يساعد حمض الفوليك في إنتاج الناقلات العصبية بالمخ ومنها السيروتونين التي تحسن المزاج.
  • نقص مستوى حمض الفوليك بالدم يؤثر سلباً على مرضى الاكتئاب.

الزنك

  • يعد الزنك من المعادن الهامة لصحة المخ وتنظيم حركة الناقلات العصبية، كما أن الزنك له دور هام في تعزيز المناعة لما له من خصائص مضادة للالتهاب والأكسدة.
  • يرتبط نقص مستوى الزنك بالجسم بظهور الأعراض لدى مرضى الاكتئاب، كما أثبتت بعض الأبحاث أن تناول مكملات الزنك مع مضادات الاكتئاب ساعد كثيراً في تحسن الحالات المرضية.

الماغنسيوم

  • أثبتت الدراسات أن تناول الماغنسيوم بجانب مضاد الاكتئاب يساعد على الحد من الأعراض. 

الكرياتين (Creatine)

  • هو حمض عضوي له دور هام في الحفاظ على طاقة الدماغ مما يساعد على الوقاية من الاكتئاب.
  • تناول 2-10 جم من الكرياتين يساعد في تقليل الأعراض.

إس-أدنوسيل ميثيونين (S-Adenosylmethionine SAMe)

  • يعتقد العلماء أن هذه المادة الموجودة طبيعياً بالجسم التي تحتوي على الكبريت لها دور فعال في مقاومة الاكتئاب لقدرتها على تحسين وظائف الدماغ.
  • ولها دور في تعزيز إنتاج الناقلات العصبية مثل السيروتونين، والنورأدرينالين، والدوبامين التي قد تكون منخفضة لدى مرضى الاكتئاب.
  • ولكن يجب الحذر لوجود بعض الآثار الجانبية التي قد تنتج عن تناولها و تحتاج لتدخل طبي مثل القلق، والارتباك، والقيء والغثيان، وخفقان القلب.

اقرأ أيضا: فيتامين E وفوائده للحفاظ على الجهاز المناعي

علاج الاكتئاب بالاعشاب

أفادت كثير من الدراسات بفاعلية علاج الاكتئاب بالاعشاب، إذ أن بعض الأعشاب لها خصائص تعمل على تحسين وظائف الدماغ، والمزاج ومنها:

علاج الاكتئاب والزعفران

  • الزعفران من الأعشاب المليئة بمركبات مضادات الأكسدة، بما في ذلك الكاروتينات carotenoids، كروسين crocin، وكروستين crocetin، وقد أظهرت نتائج الدراسات فاعلية الزعفران في علاج الاكتئاب.
  • يمنع الزعفران امتصاص السيروتونين بالأنسجة ويبقيه فترة أطول بالمخ، مما يساعد على تعزيز الحالة المزاجية للمريض.
  • ويحتاج الزعفران المزيد من التجارب والأبحاث لتأكيد فاعليته كعشب مضاد للاكتئاب.

علاج الاكتئاب و رهوديولا (رهوديولا الوردية Rhodiola rosea)

  • يساعد هذا العشب على تعزيز التواصل بين الخلايا العصبية بالدماغ، وتقليل النشاط الزائد لمحور الوطائي النخامي الكظري (Hypothalamic–pituitary–adrenal axis) المصاحب لاضطراب الاكتئاب الحاد.
  • المحور الوطائي النخامي الكظري هو نظام معقد يعمل على تنظيم استجابة الجسم للضغط النفسي والتوتر.
  • تشير الأبحاث أن فرط نشاط المحور الوطائي النخامي الكظري يصاحب مرض الاكتئاب.
  • أشارت الدراسات أن من الممكن استخدام عشب رهوديولا كعلاج؛ ذلك لفاعليته وقلة آثاره الجانبية.
  • يمكن استخدام المكملات التي تحتوي على الزعفران وعشب رهوديولا معًا كعلاج للاكتئاب بالاعشاب؛ لقدرتهم على تقليل الأعراض والقلق في الحالات البسيطة والمتوسطة من المرض.

علاج الاكتئاب بالاعشاب

علاج الاكتئاب ونبتة القديس جون

  • تعد نبتة سانت جون من الأعشاب المعروفة التي تساعد في تقليل أعراض حالات الاكتئاب البسيطة والمتوسطة، ولكن لم يثبت فاعليتها في علاج الحالات الشديدة.
  • قد يحدث بعض التفاعلات الدوائية عند تناولها مع بعض الأدوية مما يسبب آثارًا جانبية خطيرة.

علاج الاكتئاب والجنسنج

  • يعد الجنسنج من الأعشاب الطبية التي استخدمت منذ القدم في طب الأعشاب في الصين.
  • كذلك وتتمثل فوائد الجنسنج في تقليل التوتر، وتحسين طاقة الجسم، كما يستخدم أيضا لتحسين صفاء ووضوح الحالة العقلية، ويلجأ كثير من الأشخاص لتناول الجنسين لتعويض قلة الطاقة التي تصاحب الاكتئاب.
  • يحتاج الأمر المزيد من الأبحاث لتأكيد فاعليته في تحسين أعراض المرض.

علاج الاكتئاب بالاعشاب

علاج الاكتئاب والبابونج

  • أشارت بعض الدراسات إلى قدرة البابونج على تحسين أعراض القلق والاكتئاب، ولكن يحتاج الأمر المزيد من الأبحاث لتأكيد فاعليته في العلاج وتقليل الأعراض.

علاج الاكتئاب واللافندر

  • يستخدم زيت اللافندر منذ القدم في علاج الإجهاد، والمساعدة على الاسترخاء، وتحسين المزاج؛ لما له من رائحة قوية ومهدئة.
  • افترضت الكثير من الدراسات أن زيت اللافندر قد يساعد مرضى الاكتئاب على تحسين المزاج، والنوم، وتقليل القلق.

علاج الاكتئاب بالاعشاب

علاج الاكتئاب والجنكه بيلوبا Ginkgo Biloba

  • تُعرف الجنكه بيلوبا بفاعليتها في تحسين الذاكرة خاصةً عند كبار السن، كما أنها تساعد في علاج القلق والاكتئاب.

علاج الاكتئاب بالاعشاب

علاج الاكتئاب وزهرة العاطفة passion flower

  • لها فاعلية في علاج القلق والاكتئاب فهى تساعد على تحسين المزاج، والاسترخاء.
  • تتوفر في شكل أقراص أو شراب.

علاج الاكتئاب بالاعشاب

علاج الاكتئاب والنعناع

  • يتميز زيت وأوراق النعناع بالفوائد الطبية العديدة، منها تحسين المزاج والمساعدة على الاسترخاء.

علاج الاكتئاب و اشواغاندا Ashwagandha 

  • هو أحد الأعشاب التي استخدمت منذ القدم في الطب البديل إذ أنها تساعد في توازن الجهاز العصبي كما أنها تقلل من أعراض القلق والاكتئاب، ولها خصائص مضادة للشيخوخة والالتهاب.

علاج الاكتئاب بالاعشاب

علاج الاكتئاب والروزماري

  • ينتمي الروزماري إلى عائلة النعناع، وله رائحة عطرية.
  • ويساعد الروزماري في تقليل هرمون الكورتيزول (يفرز عند التوتر)؛ مما يساعد في تقليل أعراض التوتر والاكتئاب.تناول كوب من شاي الروزماري يساعد على الاسترخاء والإحساس بالهدوء.

علاج الاكتئاب بالاعشاب

علاج الاكتئاب وبراهمي Brahmi

  • يعد من الأعشاب التي استخدمت منذ القدم في علاج الإجهاد، إذ أنها تساعد على زيادة مستوى السيروتونين بالمخ مما يؤدي إلى الحفاظ على الهدوء النفسي والاسترخاء وتقليل التوتر.

علاج الاكتئاب وجاتامانسي (سبيكينارد)، Jatamansi) Spikenard)

  • يعد من الأعشاب المعمرة التي تستخدم في علاج الأرق، والإجهاد، والاكتئاب. كما أنه يستخدم في علاج اضطرابات المزاج، ومشاكل التوتر.

اقرأ أيضا: علاج الاكتئاب بدون ادوية | هل هو ممكن؟

علاج الاكتئاب بالأدوية

علاج الاكتئاب بالضوء

قد يفيد التعرض لجرعات من الضوء الأبيض فى تحسين الأعراض خاصةً في حالات الاكتئاب الحاد ذو النمط الموسمي.

العلاجات البديلة

هناك عدة نشاطات قد تساعد المريض على التخلص من الأعراض مثل:

  • ممارسة الرياضة: تساعد الرياضة على إنتاج هرمون الإندورفين الذي يساعد على تحسين المزاج، كما أنها تساعد على تهدئة الجهاز العصبي، وتحفز المناعة.
  • ممارسة التأمل واليوجا: تساعد في الاسترخاء وتقليل التوتر.
  • المساعدة الذاتية والتكيف: من خلال اتباع نمط الحياة الصحية مثل النوم الكافي، وتناول الأطعمة الصحية، والامتناع عن الكحوليات. 
  • العلاج بالإبر الصينية: قد يساعد في تحسين الحالة في خلال ثلاثة أشهر، خاصة في حالات الاكتئاب التي يصاحبها ألم.

تجاهل مرض الاكتئاب وعدم علاجه قد يسبب مضاعفات نفسية وجسدية شديدة منها:

  • السمنة أو فقدان الوزن.
  • ألم الجسم.
  • تعاطي المخدرات.
  • العزلة الإجتماعية.
  • مشاكل العلاقات الإجتماعية.
  • الأفكار الانتحارية.
  • أذى النفس.

اقرأ أيضا: دليلك لفهم التوحد عند الأطفال Autism spectrum disorder

طرق الوقاية من الاكتئاب

قد يستطيع المريض أن يقي نفسه من الأعراض أو حتى يؤخر الفترات التي تزيد بها حدة الاكتئاب من خلال تغيير نمط الحياة، والسيطرة على التوتر، والحد من المحفزات التي قد تختلف من شخص لأخر، وإليك بعض النصائح للوقاية من ظهور الأعراض:

  • مارس الرياضة بصفة مستمرة.
  • قلل استخدام وسائل التواصل الاجتماعي، إذ أنها قد تؤثر سلباً على بعض المرضى خاصةً الذين يعانون من قلة الثقة بالنفس.
  • حاول تكوين علاقات قوية مع المحيطين، إذ أن الحياة الاجتماعية مفيدة لصحة العقل، ومنها نحصل على دعم الأصدقاء.
  • حاول ممارسة الهوايات التي تشغل الوقت وتساعدك على التعرف على أصدقاء جدد.
  • كما عليك المحاولة في تجنب التردد في الاختيارات، إذ أن التردد أو اختيار الأشياء في وقت طويل يمثل ضغط نفسي وتوتر قد يحفز ظهور الأعراض.
  • حاول اتخاذ القرارات بصورة حاسمة وسريعة.
  • قلل مسببات التوتر والقلق في يومك.
  • حاول أن تحظى بخطة علاج من خلال تناول الوصفات العلاجية، والمداومة على زيارة الطبيب النفسي، أو حضور الجلسات العلاجية من خلال الإنترنت.
  • حاول أن تحظى بقسط وافر من النوم والراحة لتقليل الإجهاد والتوتر.
  • كذلك محاولة الابتعاد عن الأشخاص الذين يبثون الطاقة السلبية بالمحيطين.
  • التزم بالحمية الصحية والوجبات الغنية بالأوميجا 3، والزنك، والفيتامينات الأخرى التي تساعد على الحفاظ على النشاط العقلي.
  • حاول الحفاظ على صحتك خاصةً إذا كنت من ذوي الأمراض المزمنة، حيث أن تدهور الحالة الصحية قد يكون محفزًا للاكتئاب.
  • تجنب الكحوليات والتدخين فهم من محفزات الاكتئاب.

وفي الختام، الاكتئاب هو وحش صامت يستطيع أن يدمر حياة الشخص المصاب به إذا لم يتم التعامل معه وعلاجه بالطريقة المناسبة، كما أن علاج الاكتئاب بالاعشاب قد يكون حل مناسب للحالات البسيطة والمتوسطة من المرض، ولكن يجب استشارة الطبيب النفسي أولاً لأن كثير من الأعشاب قد يكون لها آثار جانبية، أو تداخلات دوائية شديدة مع بعض الأدوية مما قد يسبب مخاطر على صحة المريض. 

اقرأ أيضا: ماهو ارتفاع ضغط الدم؟ وما أسبابه وكيفية الوقاية منه؟

Leave A Reply

Your email address will not be published.