علاج الربو بالاعشاب هل اثبت نجاحة، إذا كنت تعاني من الربو أو تعتني بشخص يعاني منه، فمن المحتمل أنك تعرف جيدًا كيف أن أجهزة الاستنشاق وأدوية الربو التقليدية تمثل تكلفة طبية باهظة للغاية!

مع كل نفس تأخذه، يمر الهواء عبر الأنف أو الفم إلى الحلق والممرات الهوائية، وصولًا إلى الرئتين، حيث تساهم الممرات الهوائية في وصول الأكسجين إلى مجرى الدم، عادةً ما يصاب الشخص بالربو عندما تلتهب الخلايا المبطنة للممرات الهوائية، وتمتلئ بالمخاط، ومن ثم تقل كمية الهواء التي يمكن أن تمر خلالها.

اقرأ: طب الأعشاب وفوائده في علاج العديد من الأمراض

هل علاج الربو بالاعشاب فعال؟

  • يعد الربو أحد الأمراض المُزمنة والشائعة التي تُصيب الجهاز التنفسي، حيث تجعل التنفس والقيام بالأنشطة البدنية صعبًا. يمكن أن يصيب الربو الأشخاص في أي عمر، كما يزداد معدل انتشاره في جميع أنحاء العالم خاصة في البلدان الصناعية.
  • يلجأ الكثيرون إلى استخدام الأعشاب والمكملات الغذائية عندما يعانون من مرض مزمن جنبًا إلى جنب مع الأدوية الطبية الموصوفة من قِبل الطبيب.
  • تلعب الأعشاب دورًا مهمًا في تخفيف الأعراض، وبقائها تحت السيطرة، ولا سيما منع تطور المرض.
  • ترى هل علاج الربو بالاعشاب مجرب؟ وما هي طرق الوقاية من الربو؟ إليكم في تلك المقالة علاج الربو وضيق التنفس بالأعشاب الطبيعية.

علاج الربو بالعسل

  • يعد العسل عنصرًا مهمًا في علاج نزلات البرد والانفلونزا، ولكن هل يمكن علاج الربو بالعسل؟
  • وجد أن العسل يساهم في تهدئة التهاب الحلق، وتليين المخاط في الممرات الهوائية، مع تخفيف الانزعاج الذي يسببه السعال. كما يمتاز العسل أيضًا ببعض الخصائص المضادة للالتهاب التي تجعله يساعد في تخفيف التهاب الشعب الهوائية المصاحب للربو. لذلك، يلجأ الكثير من المرضى إلى خلطه بالمشروبات الدافئة.

 الكركم أو الزعفران الهندي

  • هل أنت عرضة للعديد من مسببات الحساسية؟ استخدم الكركم في العديد من الأغراض الطبية منذ آلاف السنين. 
  • وحديثًا، يعتقد الباحثون أن الكركم له خصائص قوية ومضادة للحساسية، حيث يساعد مرضى الربو على التنفس بشكل أفضل ومنع حدوث النوبات.

الزنجبيل

أظهرت دراسة أجريت عام 2013 أن مكملات الزنجبيل تساهم في تحسين أعراض الربو لما له من خصائص مضادة للالتهابات، ويلعب دورًا فعالًا في ارتخاء العضلات الملساء بالممرات الهوائية. ومع ذلك، لم تؤكد تلك الدراسة أن استخدام الزنجبيل أدى إلى تحسن في وظائف الرئة.

 القرنفل

هل يمكن علاج الربو بالقرنفل؟ يساعد القرنفل في تخفيف أعراض الربو، مثل: ألم الصدر، والأزيز، وصعوبة التنفس.

الكافور

يعد زيت الكافور فعالاً في تخفيف أعراض بعض الأمراض المرتبطة بالجهاز التنفسي، مثل: الربو، والتهاب الشعب الهوائية، ونزلات البرد.

اللافندر

يساعد استنشاق زيت اللافندر في تقليل الالتهاب الناجم عن الربو والتهاب الشعب الهوائية.

 إكليل الجبل أو الروزماري

  • أظهرت دراسة أجريت عام 2018 أن مستخلص إكليل الجبل قد يساهم في تخفيف أعراض الربو لدى الأشخاص الذين لم يلاحظوا تحسنًا من العلاجات التقليدية.
  • كما لاحظ المشاركون في تلك الدراسة تحسنًا ملحوظًا في الأعراض لديهم، مثل: قلة إنتاج البلغم وتخفيف حدة الأزيز.

 البابونج أو أزهار الأقحوان

يساعد شاي البابونج في ارتخاء الشعب الهوائية وتخفيف حدة السعال لدى مرضى الربو، ولا سيما خصائصه المضادة للالتهابات.

علاج الربو بالاعشاب بالبابونج

 عشبة العلندة أو الافيدرا

استخدمت عشبة الافيدرا في الطب الصيني قديمًا كعلاج للربو، والتهاب الشعب الهوائية، والحساسية، وكذلك أعراض البرد والانفلونزا، مثل: احتقان الأنف.

اقرأ أيضًا: ما هو فيروس كورونا المستجد

 الثوم

يعد الثوم أحد الأعشاب الشائعة والمتوفرة في العديد من المكملات الغذائية، فالثوم لا يعزز رائحة ونكهة الطعام فحسب، بل يساهم في تخفيف أعراض الربو عن طريق فتح الممرات الهوائية المسدودة؛ نظرًا لخصائصه المضادة للالتهابات.

علاج الربو بالاعشاب بالثوم

علاج الربو بالحبة السوداء أو حبة البركة

تعد الحبة السوداء أحد التوابل التي اُستخدمت بشكل شائع في تخفيف أعراض الربو، واحتقان الأنف، والتهاب الشعب الهوائية.

الكافيين

يعد الكافيين منبهًا للجهاز العصبي المركزي، وموسعًا للشعب الهوائية، كما يساهم بشكل كبير في ارتخاء عضلات الجهاز التنفسي لفترة قدرها 4 ساعات من تناوله؛ نظرًا للتشابه الكيميائي بين مادة الكافيين والثيوفيلين. يوجد الكافيين في القهوة، والشاي، والكاكاو، ومشروبات الطاقة.

علاج الربو بالاعشاب

طرق الوقاية من الربو

  • تجنب المواد المهيجة، مثل: المواد الكيميائية، والروائح النفاذة، والمنتجات التي قد تتسبب في مشاكل التنفس.
  • الابتعاد قدر الإمكان عن مسببات الحساسية، مثل: الغبار، والعفن، وحبوب اللقاح.
  • تجنب الاتصال مع الأشخاص المصابين بالزكام أو الانفلونزا.
  • تناول أدوية الربو طويلة الأمد، مثل: الكورتيكوستيرويد ومعدلات الليكوترين؛ للوقاية من الأعراض وتكرار النوبات.
  • تلقي العلاج المناعي للربو (حقن تحت الجلد)؛ لتقليل التحسس من المحفزات بمرور الوقت.
  • الابتعاد عن مسببات التوتر، والإجهاد، ومشاعر الغضب.
  • اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن.
  • ممارسة التمارين الرياضية بانتظام.
  • الإقلاع عن التدخين.

وأخيرًا، إذا كنت تنوي تجربة تلك الأعشاب لعلاج الربو، فلا ننصح أبدًا باستخدمها بدلاً من أدوية الربو. 

قد تكون تلك الأعشاب الطبيعية مفيدة في تخفيف أعراض الربو إلا أن جميعها يتطلب المزيد من البحث والتجارب.

يمكن أن تتداخل المكملات العشبية مع بعض أدوية الربو، مما قد يؤدي إلى تفاقم الأعراض لديك أو حدوث بعض المضاعفات الصحية الأخرى أنت في غنى عنها، فضلًا عن أن تلك الأعشاب غير حاصلة على موافقة إدارة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) لذا يجب استشارة الطبيب المعالج قبل تناولها.

Share:

صيدلانية خريجة جامعة أسيوط  كاتبة محتوى طبي لدى عدة مواقع طبية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *