معا لصحة أفضل

السعرات الحرارية في البيض

كم السعرات الحرارية في البيض؟، أو كم كالوري في البيض؟، من أكثر الأسئلة الشائعة، حيث يُعد البيض طعامًا متعدد طرق التحضير، من البيض المخفوق إلى المسلوق؛ فهو ليس للإفطار فقط، لكنه يستخدم في أطعمة متنوعة منها:

  •  المخبوزات.
  • السلطة.
  • السندويشات.
  • الآيس كريم.
  • الحساء.

ولحسن الحظ، أن البيض من أكثر المأكولات الصحية والأقل سعرات حرارية مما يظن معظم الناس!! معًا نتعرف على السعرات الحرارية في البيض.

كم السعرات الحرارية في البيض؟

وفقًا لوزارة الزراعة الأمريكية (USDA)، هناك حوالي 72 سعرة حرارية في البيضة الكبيرة. التي تزن حوالي 50 جرامًا، وفيما يلي السعرات الحرارية في البيض حسب الحجم:

  • صغيرة (38 جرام): 54 سعرة حرارية.
  • متوسطة الحجم (44 جرام): 63 سعرة حرارية.
  • كبيرة (50 جرام): 72 سعرة حرارية
  • كبيرة جدًا (56 جرام): 80 سعرة حرارية
  • جامبو (63 غرام): 90 سعرة حرارية

مع العلم أن هذه السعرات لبيضة واحدة بدون مكونات إضافية، فبمجرد أن تضيف الزيت أو الزبدة لطهي البيضة، فإن عدد السعرات الحرارية يزداد بشكل كبير.

السعرات الحرارية في البياض والصفار

Frying Egg in a Cooking Pan in Domestic Kitchen Frying Egg in a Cooking Pan in Domestic Kitchen egg stock pictures, royalty-free photos & images

 هناك فرق كبير في السعرات الحرارية في بياض البيض وصفاره؛ حيث يحتوي البياض فقط على 17سعرًا حراريًا بينما يحتوي صفار البيض على 55 سعرًا حراريًا.

يحتوي البيض على ثروة من المواد الغذائية منها:

البروتين

يوجد 6.28 جرام من البروتين في بيضة واحدة كبيرة، و 3.6 جرام في بياض البيض، والحصة الغذائية الموصى بها من البروتين هي 0.8 جرام لكل كيلوجرام من وزن الجسم.

الدهون

  • تأتي حوالي نصف السعرات الحرارية في البيضة من الدهون، تحتوي بيضة واحدة كبيرة على أقل قليلًا من 5 جرام من الدهون، والتي تتركز في الصفار.
  • كما يحتوي صفار البيض على أحماض دهنية صحية (أوميغا 3)، التي تساعد على الحد من الالتهاب في الجسم وقد تقلل من خطر الإصابة بالأمراض المزمنة مثل أمراض القلب، والسرطان، والتهاب المفاصل، وقد ثبت أنها مهمة للإدراك والذاكرة.

الكوليسترول

  • يحتوي متوسط حجم البيض الكبير على 186 ملليجرام من الكوليسترول.
  • ومن المفاهيم الخاطئة الشائعة أن البيض “سيء بالنسبة لك” بسبب محتواه من الكولسترول. لكن ليس كل أنواع الكوليسترول سيء؛ حيث أن الكوليسترول ضروري لعدة وظائف حيوية في الجسم. 
  • فإذا كان الكولسترول في دمك مرتفعًا أو كنت مصابًا بداء السكري، فلا يزال بإمكانك أن تأكل البيض باعتدال دون أي مشاكل، ولكن إحرص ألا تأكل باستمرار أطعمة أخرى غنية بالدهون. 

الكربوهيدرات

يحتوي البيض على القليل جدًا من الكربوهيدرات، (0.36) جرام فقط لكل بيضة كبيرة، فهو ليس مصدرًا للسكر أو الألياف.

الفيتامينات

  • يعد البيض مصدرًا كبيرًا لفيتامين ب، وخاصة فيتامين ب 2 (الريبوفلافين) و ب 12 (الكوبالامين).
  • كما تحتوي الأطعمة الحيوانية فقط على فيتامين ب 12 بشكل طبيعي؛ فإذا كنت نباتياً لا تأكل اللحم فإن البيض مصدر جيد للحصول على هذا الفيتامين. 
  • ويحتوي البيض أيضا على كمية لا بأس بها من الڤيتامينات A و D و E، بالإضافة إلى الفولات، والبيوتين، والكولين. ومعظم الفيتامينات في البيضة، باستثناء الريبوفلافين، توجد في صفار البيض.

المعادن

  • يُعد البيض مصدرًا جيدًا للسيلينيوم، والكالسيوم، واليود، والفوسفور، ذلك ويعمل السيلينيوم كمضاد للأكسدة ويحمي الجسم من ضرر الشوارد الحرة المرتبط بالشيخوخة، وأمراض القلب، وحتى بعض أنواع السرطان.

سلامة البيض

البيض هو واحد من أنواع الأطعمة التي تعد مسببة للحساسية الغذائية. وتشمل أعراض حساسية البيض التي قد تظهر مباشرة بعد تناول بيضة واحدة ما يلي:

  • الشرى على الوجه أو حول الفم.
  • كذلك إحتقان الأنف.
  •  أيضا السعال أو ضيق الصدر.
  • و الغثيان، والتشنجات، وأحيانا القيء.
  • كما تعد فرط الحساسية حالة طارئة نادرة ومهددة للحياة.

لا يعد البيض النيئ آمناً للأكل؛ وهذا بسبب خطر التلوث بالبكتيريا الضارة المعروفة باسم السالمونيلا، التي تسبب الحمى، والتشنجات، والجفاف. 

يُعد الرضع، وكبار السن، والنساء الحوامل، والأشخاص الذين يعانون

ضعف الجهاز المناعي أكثر عرضة للإصابة بتلك العدوى.

وأخيرًا فقد تعرفنا على السعرات الحرارية في البيض، ويجب أن تعلم عزيزي القارئ أن أفضل طريقة للوقاية من التسمم بالسالمونيلا هي تبريد البيض مباشرة بعد شرائه والتأكد من طهيه جيدًا قبل تناوله.

المصادر

https://www.nutritionix.com/food/egg

https://www.healthline.com/health/food-nutrition/calories-in-an-egg

https://www.medicalnewstoday.com/articles/325704

Leave A Reply

Your email address will not be published.